طبيبي : أفضل موقع طبي متخصص يهتم بالنساء والحوامل على الإنترنت
(( ))          
آلية الإستشارات آلية تعاون الأطباء  قوانين طبيبي  حساب موعد الولادة مــن نـحـن ؟  اعلن معنـا 
تفعيل العضوية طلب كود تفعيل العضوية إسترجاع كلمة المرور الكيبورد العربي أضفنا للمفضلة اجعلنا الرئيسية

عدد الضغطات : 0
متصفحك لايدعم الفلاش متصفحك لايدعم الفلاش متصفحك لايدعم الفلاش متصفحك لايدعم الفلاش متصفحك لايدعم الفلاش متصفحك لايدعم الفلاش
منتدى المربد للأعشاب
عدد الضغطات : 10,929:: الهيئة السعودية للتخصصات الصحية ::
عدد الضغطات : 5,681
« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: اللي زوجها عنده عدد الحيوانات المنوية صفر تدخل( تم دمج المواضيع الخاصة بذلك ) (آخر رد :ام قيس)       :: دردشة حوامل ... شاركوا جميعا و لكم الفال (آخر رد :قمر الجزائر)       :: لعبة الحظ والتشويق Modoo Marble فائقه السرعه (آخر رد :إحساس قلب)       :: الدورة الشهرية مشاكل كثيرة (آخر رد :ام قيس)       :: تجمع الجزائريات المتأخرات في الحمل (آخر رد :إحساس قلب)       :: التكيس والدورة والتبويض (آخر رد :شعلة امل)       :: ماهي اضرار رجيم دوكان؟ (آخر رد :إحساس قلب)       :: لمن عندها تكيس او الاجهاض او عدم الانجاب (آخر رد :شعلة امل)       :: تحميل اقوى برنامج تشغيل الفيديوهات DU Player 1.2.1 لعام 2014 (آخر رد :oOsarahOo)       :: يومياتي (( ممنوع دخول الرجال )) (آخر رد :أباجورة)      


 
العودة   عيادات ومنتديات طبيبي > بـــيـــت طـبـيـبــي > طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء
 
 

طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء :: كل مايختص بتربية الأطفال والتعامل معهم لإيجاد جيل عربي متكامل ..

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 18-09-2004, 09:38 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
أول مشرفة قديرة سابقة بالمنتدى
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فراوله

البيانات
التسجيل: Dec 2002
العضوية: 748
الإقــامة: يكفيني قلبه..
المشاركات: 1,928
بمعدل : 0.45 يوميا
معدل التقييم: 27
نقاط التقييم: 10
فراوله is on a distinguished road

التوقيت
 
إعــــــــلانــات
 
الأوســمة
 
الإتصالات
الحالة:
فراوله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء
Post الرهاب المدرسي

رمضان كريم - طبيبي

يشعر الأطفال بالقلق والخوف عند بدء دخولهم المدرسة.. وهذا ما يسمى في علم النفس بالرهاب المدرسي..
وما دمنا نحن في بداية العام الدراسي.. وقد انتهى الاسبوع الأول منه وهو الاسبوع التمهيدي.
"الرياض" تطرح هذا التحقيق في محاولة للتعريف بهذه المشكلة "الرهاب المدرسي" لنتعرف على أسباب شعور الأطفال بالقلق في بداية حياتهم الدراسية، ونتطرق لمفهوم الخوف واسباب الرهاب واساليب التغلب على المشكلة.. وذلك بهدف مساعدة البيت والمدرسة لتخطي هذه المرحلة بشكل إيجابي.. ومن أجل مناقشة هذا الموضوع تحدث لـ "الرياض" عدد من الاختصاصيين النفسيين من مركز الراشد مشخصين المشكلة وحلولها.
مفهوم الخوف من المدرسة
بداية تقول الاخصائية سماح هتان: يختلف مفهوم الخوف المرضي من المدرسة عن الهروب منها وعن القلق النفسي.. فالخوف المرضي من المدرسة هو رفض الطفل الذهاب إليها، وهو تعبير عن قلق الانفصال عن الأم مما يجعل خوفه واقعا من رؤية الطفل ذاته الذي يقاوم ذلك الشعور ليتجنب انفصاله أو بعده عن والدته، وهو يختلف عن الهروب من المدرسة في كون الطالب الذي يهرب دائما يكون دون علم ومعرفة أسرته بذلك، وبالنسبة لمفهوم القلق فإنه يعبّر عن احساس تشاؤمي عام بحدوث خطر وشيك الوقوع وهو دائم ومستمر ويعكس ضعفا عاما في نفسية الفرد

مظاهر الخوف
ومن مظاهر الخوف المرضي من المدرسة :
- الصعوبة الشديدة في المواظبة على الحضور للمدرسة.
- الخوف الزائد.. المزاج المتقلب.. الشكوى من احساسه بمرض دون سبب عضوي واضح.. البكاء المستمر...
- حدوث اعراض جسمية في الصباح كالقيء والاسهلال والشعور بالغثيان.
- وآلام في البطن والصداع ومثل تلك الأعراض تتوقف بعد الخروج من المدرسة وخلال الاجازات.
وقالت: ان الحالات الشديدة من الخوف تؤدي إلى ردود أفعال فيزيولوجية لا تساعد على التغلب على الخوف كأعراض الارتعاش والتعرق الغزير والشعور بالاغماء والغثيان والاسهال.
أسباب حدوث المشكلة
وقالت الأستاذة سماح ان من أسباب حدوث المشكلة قلقهم نتيجة انفصالهم عن أسرتهم أكثر من كونهم يخشون المدرسة ذاتها نتيجة لعدم استقلاليتهم واستعدادهم النفسي والاجتماعي للمدرسة.
التوتر في العلاقة الأسرية بين الأب والأم الذي يشعر معها الطفل بعدم الاستقرار والأمن في جو المنازعات بين الوالدين.
المبالغة في الرعاية والخوف والاهتمام الزائد بشكاوى الطفل.
عقاب الطفل أو السخرية منه عند ظهور أعراض الخوف من أي شيء.
تخويف الطفل بشكل عام وبالذات في الظلام أو قبل النوم.
تعرض الطفل - الطالب - إلى العقاب البدني أو النفسي في المدرسة أو رؤية ذلك.
الممارسات الخاطئة في المدرسة
وذكرت أن الممارسات الخاطئة في المدرسة تعمق المشكلة وذكرت منها:
- عدم الإلمام والمعرفة بمشكلة الخوف المرضي من المدرسة وابعادها.
- استخدام الشدة، والضرب والتهديد والقسوة لاجبار الطفل على المشاركة في الاسبوع التمهيدي وابقائه في المدرسة طوال اليوم الدراسي أو الحضور مع زملائه في الصف.
- البيئة المدرسية المتمثلة في وجود أدوات الخوف من عصي وليات وصراخ في التعامل والتفاعل مع طلاب المرحلة الابتدائية وبالذات الصفوف الأولى.
- عدم استشارة المختصين نفسياً أو تربويا لاعتقاد بعض العاملين في المدرسة بالشعور بالكمال تربويا، والاحساس بالنقص في حالة الاستشارة.

مواجهة المشكلة
أما أساليب مواجهة المشكلة فهي:
- التفاهم والحوار باسلوب مناسب مع الطفل عن مصدر الخوف الذي يعانيه و الكشف والتعرف المبكر على مصادر مخاوف الطفل وعدم استخدام اساليب العقاب أو السخرية من مخاوف الطفل، واستشارة المختصين في مراكز التوجيه والإرشاد الطلابي والعيادات النفسية، ودراسة المشكلة في ضوء التنشئة الأسرية والمفاهيم الخاطئة التي شكلت ودعمت الخوف المدرسي للطفل.
وأخيراً يجب على الآباء أن يروضوا أنفسهم على عدم القلق على ابنائهم فعالم الطفل عالم دقيق حساس سريع التأثير، شديد الانفعال، قليل الإدراك نادر الخبرة وهذه من أهم العوامل التي تسهل احتمال نمو الخوف بصورة غير سوية.
الخوف وأسبابه
ويقول الاخصائي وليد الزهراني: يعاني عدد من الطلاب من رهاب المدرسة حيث تنتابهم افكار سلبية عن المدرسة ويظهر ذلك على شكل خوف وقلق من المدرسة نتيجة شعور داخلي وانفعال وسلوك يتعلمه الطالب نتيجة تعرضه لمؤشرات البيئة والجو المحيط، وهو محصلة لعمليات التنشئة الأسرية والاجتماعية التي يتلقاها في الصغر في اطار تقاليد ومعايير المجتمع الذي ولد فيه ويعيش فيه حيث يعتبر هذا الخوف من المدرسة مكتسباً من البيئة وليس وراثياً وما يظهر لديه من خوف هو حصيلة ما تعلمه وشاهده وما أحس به من أفكار سلبية حول المدرسة.

أسباب هذا الرهاب
تخويف الطالب منذ طفولته وعقابه والحكايات المخيفة التي تحكى لهم: حيث يلجأ بعض الكبار الى تخويف الطفل كي يمارس العمل الذي يطلبونه منه كالهدوء مثلاً فيقال للطفل: سوف نذهب بك الى المدرسة ونجعل المدرسين يعاقبونك حتى نرتاح منك ومن ازعاجك، فإحاطة الطفل بجو من التخويف والحذر الذي لا مبرر له سوف يقوده الى شعور بالنقص وفقدان الثقة ومن ثم الخوف.

- السخرية من الطالب:
يلجأ بعض الكبار أو الاصدقاء الى اثارة الاستهزاء بالطالب والضحك عليه إذا عوقب من قبل المعلم أو تعرض للرسوب والفشل في المدرسة أو كان يعاني من قصور جسمي أو عقلي فمجرد السخرية من الطالب بشأن هذه الأمور يولّد لدى الطالب نوعاً من كره المدرسة وتجنبها ومن ثم الخوف من الذهاب الى المدرسة نتيجة هذه الاحباطات التي تواجهه وتولّد لديه نوعاً من الرهبة.
- قمع انفعال الخوف:
بعض الآباء يخشى أن يصبح ابنه خوافاً من المدرسة أو يكبر وقد عرفت عنه مشاعر الخوف من المدرسة فيعاقب ابنه على هذا الشعور او يجبره بالاكراه على دخول المدرسة وهذا ما يسبب عند الطفل رهبة وكرهاً شديداً للمدرسة.
- النموذج:
إن خوف الطالب من المدرسة قد يأتي بسبب ما شاهده من انفعال الأم أو الأب أو المعلمين أثناء تلك المواقف ذلك لأن الطالب يقلد لا شعورياً من حوله فيخاف مما يخاف منه الكبار وخاصة الذين يثق بهم.
- تحكم الطالب في الآخرين:
أحياناً يصطنع بعض الطلاب الخوف لجذب اهتمام الوالدين، وموافقة الوالدين أو الكبار لهذا وغض الطرف عن هذا التصرف يدعم فكرة الخوف ويعلمها لأنها ترافقت مع مكافأة أو توافقت مع رغبة الطالب.
- سوء التوافق والضعف الجسمي:
إن الأطفال الضعاف أو المرضى أو غير المتوافقين نفسياً أكثر من غيرهم تعرضال للخوف، ويؤدي انخفاض تقدير الذات لديهم الى مزيد من الخوف مصاحباً الحزن ومن ثم العجز عن مقاومة أبسط الأخطاء.

- اضطراب الجو العائلي:
يفقد الطالب الشعور بالاستقرار والأمن مع المنازعات بين الوالدين أو تسلطهم في معاملته، بحيث يرصدون كل حركاته وحرياته ويقذفون بوابل من النقد والتوبيخ أو يفرقون بينه وبين غيره من الإخوة.
وإذا كان مستوى القلق مرتفعاً لدى الوالدين على الطالب من دخوله إلى المدرسة واختلاطه مع أصدقائه وتحذيره الدائم من الابتعاد عن أصدقائه بسبب سلوكياتهم فذلك من الممكن أن يولد لدى الطالب نوع من الرهبة تجاه المدرسة.
- يرجع أصحاب المدرسة السلوكية الرهاب إلى التعلم الشرطي كما يحدث في حالة خيرة مخيفة وقعت في الطفولة (المثير الأصلي للخوف وارتباطه بمثير شرطي) حيث تنتقل استجابة الخوف من المثير الأصلي الذي سبب الخوف إلى مثير اقترن به شرطياً.












توقــ ــيــع





عرض البوم صور فراوله   رد مع اقتباس
 
 
 
قديم 18-09-2004, 09:43 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
أول مشرفة قديرة سابقة بالمنتدى
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فراوله

البيانات
التسجيل: Dec 2002
العضوية: 748
الإقــامة: يكفيني قلبه..
المشاركات: 1,928
بمعدل : 0.45 يوميا
معدل التقييم: 27
نقاط التقييم: 10
فراوله is on a distinguished road

التوقيت
 
إعــــــــلانــات
 
الأوســمة
 
الإتصالات
الحالة:
فراوله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراوله المنتدى : طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء
افتراضي


أساليب التغلب على المشكلة
أما أساليب التغلب على مشكلة رهاب المدرسة فهي:
- التفاهم مع الطالب حول سبب خوفه من المدرسة:
إن التفاهم مع الطالب حول سبب خوفه من المدرسة يضع الخوف في مستواه الصحيح غير مبالغ فيه على أن يكون الحوار مبنياً على الألفة والمحبة والاقناع وليس الخداع.
- تدريب الطالب على مواجهة مصادر الخوف بعد موافقته.
لا يجب إرغام الطالب على الذهاب الى المدرسة الا بعد موافقته حيث يجب عمل تهيئة لنفسية الطالب قبل دخول المدرسة ويكون بها نوع من التطمين النفسي ورفع ثقة الطالب بنفسه لتقبل المدرسة، فيجب إبعاد الطالب عن البواعث التي تسبب خوفه من المدرسة ولاسيما قبل سن السابعة، كما يجب تعريض الطالب لمواقف الخوف تدريجياً مع التشجيع وربط مصادر الخوف بأمور سارة محببة كشراء حقيبة المدرسية والقرطاسية وتهيئة الجو المدرسي المناسب الذي يشجع فكرة عدم الخوف من المدرسة.
- تعديل المدرس لأسلوب معاملة الطلاب:
يلجأ بعض المعلمين الى استخدام التخويف أو الضرب مع الطلاب كي ينفذوا الأوامر ويحققوا المطلوب، فيجب استخدام أساليب أفضل من العقاب والتخويف لتعديل سلوكيات الطلاب.
- البحث عن مصادر مخاوف الطالب نحو المدرسة:
بهدف تصحيح أفكار الطالب يجب أن يبحث عن مصدر المعلومة المخيفة وأحيانا يمكن الاستفادة من هذا المصدر في تعديل ما يخاف منه الطالب.
- منع مثيرات الخوف (الخبرات والحكايات) والحيلولة دون تكون الخوف الشرطي.
- عدم القلق على الطلاب، وإذا تعرض الطالب لخبرة مخيفة تشرح له في هدوء مع إزالة الخوف خيراً من الكبت اللاشعوري.
- التقليل من التحذير والمبالغة في النقد ومنع الاستهزاء.
- التشجيع الاجتماعي وتنمية التفاعل الاجتماعي السليم لدعم الطالب نفسياً.
- تنمية ثقة الطالب بنفسه وتشجيع النجاح والشعور به وابراز نواحي القوة والايجابية لدى الطالب، وتنمية الشعور بالأمن والإقدام والشجاعة والابتعاد عن جميع أنواع الاحباط التي تسبب الخوف والقلق لدى الطالب.
وتحدثت الأستاذة نورة الصغيري وهي استشارية أسرية وممارس معتمد بالبرمجة اللغوية العصبية وخط الزمن قائلة: غالباً ما يشعر الأطفال بالقلق عند بدء دخولهم المدرسة وخصوصاً المستجدين منهم بسبب انفصالهم عن والديهم بيد أن استمرار الشعور بمشكلة الانفصال هذه لعدة أيام، ربما يتطور هذا الشعور إلى شيء آخر هو الخوف المرضي من المدرسة أو ما يسمى علمياً "برهاب المدرسة". وعلى الرغم من أنه لا يوجد طفل يولد وهو يشعر بالخوف، فالخوف سلوك مكتسب إلا أن المخاوف بأنواعها تنتشر بين الأطفال وتختلف طبيعتها باختلاف المرحلة العمرية فهي أحياناً تعد جزءاً من نمو كل طفل. لكن يجب التعامل مع تلك المخاوف ومساعدة الطفل بشكل صحيح وعدم إهمالها أو السخرية منها حتى لا تزداد حدتها وتؤثر بشكل سلبي على نمو الطفل الانفعالي والاجتماعي. أو معاناته لاضطراب نفسي مزمن في بعض الحالات. فبناءً على بعض الدراسات فإن نسبة 2-8% من الأطفال المراجعين للعيادات النفسية الخاصة يعانون من الرهاب المدرسي.
@ ما هو الرهاب المدرسي وكيف يتم التعرف عليه؟
- الرهاب المدرسي هو رفض الطفل الصريح للمدرسة كتعبير في بعض الحالات عن قلق الانفصال عن الأم. وعادة يصاحب هذا الرفض بعض الأعراض الجسدية كآلام البطن والشعور بالغثيان والتقيؤ والإسهال وعدم الرغبة في تناول طعام الإفطار وهذه الأعراض تحدث في المنزل، أما عند اقتراب الطفل من مكان المدرسة فتبدأ أعراض مشابهة لأعراض نوبة الذعر في الظهور مثل تزايد ضربات القلب، العرق الشديد، آلام الساقين، بكاء شديد وأحياناً صراخ وشحوب في الوجه. وجميع هذه الأعراض تتلاشى تلقائياً بمجرد عودة الطفل للمنزل أو غيابه عن المدرسة.

@ بواعث الخوف:
- نمط شخصية الطفل تلعب دوراً مهماً في معاناته من الخوف حيث يزداد حدوث الرهاب المدرسي بين الأطفال الانطوائيين والخجولين والذين يفتقرون الشعور بالأمان والاستقلالية النفسية إما بسبب أسلوب التربية أو البيئة الأسرية.
- الجو الأسري ومدى استقرار الأسرة وارتباطها يساهم في ظهور هذه المخاوف.
- أسلوب التربية والمبالغة في رعاية الطفل وحمايته وتدليله من قبل الأم. أو بالمقابل أسلوب التربية القائم على التخويف لضبط السلوك يساهم في ظهور الخوف المدرسي.
- عدم تهيئة الطفل نفسياً للتعامل مع التغيير الكبير في نظام حياته نتيجة لالتحاقه بالمدرسة قبل بدء الدراسة بفترة.
- البيئة المدرسية سواء تعرض الطفل للعقاب أو السخرية إما من قبل أحد المعلمين أو على يد أقرانه. كما أن مواجهة الطفل لصعوبات في أداء الواجبات المدرسية يؤدي لظهور خوف المدرسة.

@ بعض الممارسات الخاطئة في التعامل مع المشكلة سواء من قبل المدرسة أو الأهل:
- عدم تفهم مشاعر الطفل وتقبلها، بل التهكم والسخرية واتهامه بالضعف والجبن ضمنياً وعلنياً.
- استخدام الشدة والقسوة وأحياناً الضرب لإجبار الطفل على الذهاب للمدرسة والبقاء بها.
- عدم استشارة مختصين نفسياً وتربوياً بل التعامل بذاتية وتلقائية مع المشكلة دون دراسة الحالة والظروف الأسرية.
- انصياع واستسلام الأبوين لصراخ الطفل وبكائه وتنفيذ رغباته بالبقاء بالبيت أو بمصاحبته في الفصل طوال اليوم الدراسي.

@ الأساليب المثالية للتعامل مع المشكلة:
- تفهم مشاعر الطفل وتقبلها كمشاعر حقيقة وموجودة ومساعدته على اكتشاف أساليب لزيادة قدرته في التحكم بهذه المشاعر السلبية.
- الانتباه للمكاسب الثانوية لسلوك الخوف المدرسي مثل الحصول على انتباه الوالدين، البقاء بالمنزل واللعب أو حصوله على مغريات وجوائز في حالة ذهابه للمدرسة.
- ضرورة الحزم في أهمية الذهاب للمدرسة وعدم السماح للطفل أن يختار عدم الذهاب للمدرسة بسبب القلق خصوصاً إذا لم يكن مصدر قلقه هو خوفه من التعرض لعنف أو تهديد بالمدرسة.
- اللجوء لمعالج نفسي لوضع خطة للعلاج السلوكي باستخدام استراتيجية التعرض التدريجي لموقف الخوف متدرجاً من الأسهل إلى الأصعب.
- بما أن الخوف سلوك مكتسب فلا يولد طفل يخاف بل يتم تعلمه وبرمجته بالمخ بواسطة الحواس الخمس، لهذا فتوظيف تقنيات البرمجة العصبية على يد معالج متخصص والتي تهدف إلى تغيير الشكليات الثانوية لتجربة (المحتوى) تساعد على تخليص الطفل من خوفه في غضون دقائق.












توقــ ــيــع





عرض البوم صور فراوله   رد مع اقتباس
 
 
 
قديم 18-09-2004, 01:57 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
مستشار إداري

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية المستشار

البيانات
التسجيل: Dec 2002
العضوية: 749
الإقــامة: K.S.A
المشاركات: 9,865
بمعدل : 2.33 يوميا
معدل التقييم: 53
نقاط التقييم: 10
المستشار تم تعطيل التقييم

التوقيت
 
إعــــــــلانــات
 
الأوســمة
 
الإتصالات
الحالة:
المستشار غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراوله المنتدى : طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء
افتراضي


مشكورة اختي فراولة ... موضوع متكامل يعطيك الف عافية...












توقــ ــيــع


عرض البوم صور المستشار   رد مع اقتباس
 
 
 
قديم 19-09-2004, 11:27 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
أول مشرفة قديرة سابقة بالمنتدى
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فراوله

البيانات
التسجيل: Dec 2002
العضوية: 748
الإقــامة: يكفيني قلبه..
المشاركات: 1,928
بمعدل : 0.45 يوميا
معدل التقييم: 27
نقاط التقييم: 10
فراوله is on a distinguished road

التوقيت
 
إعــــــــلانــات
 
الأوســمة
 
الإتصالات
الحالة:
فراوله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراوله المنتدى : طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء
افتراضي


يعطيك العافية اخي المستشار

الف شكر لك على ردك الكريم












توقــ ــيــع





عرض البوم صور فراوله   رد مع اقتباس
 
 
 
قديم 21-09-2004, 05:02 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
مديــــرة قديرة سابقة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية قووت

البيانات
التسجيل: Jun 2004
العضوية: 1841
المشاركات: 4,863
بمعدل : 1.32 يوميا
معدل التقييم: 30
نقاط التقييم: 10
قووت is on a distinguished road

التوقيت
 
إعــــــــلانــات
 
الأوســمة
 
الإتصالات
الحالة:
قووت غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراوله المنتدى : طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

يعطيج العافيه أختي فراوله على هذا الموضوع

جزاك الله ألف خير

دمتم سالمين












توقــ ــيــع

_________________________________________

نالت الوسام البرونزي على مشاركاتها الجيدة



لجــنــــــــة الإشــــــراف[/CENTER]

عرض البوم صور قووت   رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عملاق الحمايه Kaspersky Anti-Virus 2010 إحساس قلب طـبـيـبي للبـرامـج وشروحاتــهـــــا 18 30-09-2009 07:10 AM

Loading...



الساعة الآن 10:57 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
المعلومات المنشورة في الموقع لاتغني عن استشارة الطبيب ولا تعبر عن رأي "طبيبي" ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
ويتحمل الكاتب مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي موضوع مخالف يرجى مراسلتنا
حنايا للتصميم