المساعد الشخصي الرقمي

إعلانات : طبيبي | طبيبي | طبيبي | طبيبي | مشاهدة النسخة كاملة : اليرقان.<الصفار> عند الاطفال


الاقصى ينادي
24-07-2006, 02:17 PM
اليرقان أو ما يعرف ب "الصفار" هو أحد الامراض الشائعة التي تصيب الكبار والصغار، ولكن تختلف نوعية اليرقان في الصغار عن الكبار وربما يتشابهان في بعض الامراض، وسنتحدث عن اليرقان في حديثي الولادة الذي يكثر في هذه الفئة فحوالي 60% من الاطفال كاملي النمو يصابون باليرقان وحوالي 80% في الاطفال الخدج. والذي حدا بنا للحديث عن هذا المرض هو مخاطره التي يمكن تفاديها بعلاجها مبكراً فقد يؤدي الى تلف في خلايا الدماغ، وتشنجات، وفقدان السمع وغير ذلك من العاهات التي سنبينها بالتفصيل.الأسبابما الأسبابالحقيقة أن مادة البليروبين (الصفراء) تنقسم الى قسمين: المباشر وغير المباشر، فحين يصفر الجلد او عين الطفل فلا يمكن التفريق بينهما إلا بالتحاليل المخبرية، واحياناً يمكن التفريق اكلينيكياً ولكن في بعض الحالات المتقدمة.أولاً: اسباب ارتفاع البليروبين غير المباشر:1- اليرقان الفيزيولوجي (الطبيعي).2- يرقان التغذية بحليب الأم.3- عدم توافق فصائل دم الأم والوليد.4- نزيف داخلي.5- احمرار الدم وخاصة في المواليد الذين أمهاتهم مصابات بمرض السكر.6- تناذر (كريغلر) وهو عبارة عن نقص في انزيم الغلوكورنيل ترانسفيريز وهذا الانزيم مهم جداً لتحويل مادة الصفراء الى مادة غير ضارة.7- خلل في انزيمات الكرية الحمراء مما يؤدي الى سهولة تكسرها، ومن ثم زيادة مادة الصفراء في الدم.8- تضيق البواب المعدي.9- نقص نشاط الغدة الدرقية.10- اضطرابات غشاء الخلية الحمراء.أ - تتكور اي تصبح دائرية الشكل.ب - إما كثرة الخلايا البيضاء.ج - ادواء الخضاب: مرض البحر المتوسط (الثلاسيميا).ثانياً: أسباب زيادة البليروبين المباشر:1- التهابات فيروسية أو جرثومية للأم ومن ثم تنقل ذلك الى الطفل.2- التهابات الكبد.3- التجرثم بالدم.4- بعض الامراض الاستقلابية الخلقية.5- الداء الكيسي الليفي.6- الانسداد الصفراوي الخلقي.7- الكيسة الصفراوية.8- نقص انزيم سIa antitrypsinس.9- التهاب الكبد المصلي أن عن طريق الدم.10- تناذر سAlagilleس (الاجايل) أحد الامراض الخلقية يصاحبها بعض التشوهات الاخرى.11- داء بايلر سBylerس وهو ايضاً من الامراض الخلقية مصحوباً ببعض التشوهات الاخرى.12- التهابات المجاري البولية.النوويوسنتكلم عن اليرقان الفيزيولوجي وكذلك عن اليرقان النووي حيث إن هذين من اهم اسباب مضاعفات اليرقان ولكن قبل الحديث عن هذين النوعين لابد من وضع بعض الاسئلة.متى نقول أن اليرقان طبيعي؟ما النسبة الطبيعية لنسبة الصفراء؟.اليرقان الفيزيولوجي:وهو يعد سبباً كثير الشيوع في الاطفال حديثي الولادة ويتم تشخيصه بعد استبعاد جميع الاسباب الهامة لليرقان مثل انحلال الدم او الالتهابات او الامراض الاستقلابية فينشأ اليرقان الفيزيولوجي عن عدة عوامل هي عبارة عن مميزات طبيعية لدى الوليد وهي:1- زيادة كتلة الكريات الحمر.2- قصر نصف عمرها الحيوي.3- عدم نضج الكبد في انتاج الانزيم الذي يحول مادة الصفراء الى مادة غير ضارة وهذا من أشيع الاسباب: إن النموذج السريري لليرقان الفيزيولوجي عند الطفل الكامل النمو والتام الحمل يشتمل على حدوث زيادة في مستوى البليروبين اللامباشر اكثر من 12ملغ/ دسل في اليوم الثالث من الحياة. أما في الاطفال غير الناضجين فإن القمة تكون اعلى من ( 15ملغ/ دسل وتظهر متأخرة في اليوم الخامس). وقمة مستوى البليروبين اللامباشر ترتفع الى حوالي 15- 17ملغ وذلك في الاطفال الذين يرضعون من امهاتهم، وقد يكون سبب ذلك نقص المقدار المأخوذ من السوائل.ما صفات اليرقان الفيزيولوجي؟هذا سؤال مهم معرفته لكي يتخذ الاحتياطات اللازمة لتجنب المضاعفات لارتفاع مادة الصفراء فتتلخص في الحالات التالية:1- ظهور اليرقان في اليوم الثاني او الثالث.2- أن لا يزيد ارتفاع البيلروبين عن النسبة الطبيعية وعادة 12ملج في اليوم الثاني ولكن هناك رسم بياني يبين النسبة الطبيعية للاطفال حديثي الولادة الكاملي النمو والخدج، ومتى يعطى العلاج المناسب من الضوئي او تغير الدم.3- أن لا يرتفع البليروبين اكثر من نصف ملغ/ دسل/ ساعة.4- القسم المباشر من البليروبين يكون اقل من 2ملغ/ دسل.5- ان لا يصاحبه تضخم في الكبد والطحال.6- ان لا يصاحبه فقر دم.7- أن لا يتغير بول الوليد.ما العلاج:اليرقان الفيزيولوجي: اذا ثبت انه طبيعي ليس هناك علاج خاص وانما هناك نوعان من العلاج تستخدم في ارتفاع مادة الصفراء عموماً. الأول: العلاج بالضوء وهذا يتم اذا كانت نسبة الصفراء في الدم في المنطقة من الرسم البياني الذي يستدعي استخدام الضوء.هل هناك مساوئ لاستخدام المعالجة الضوئية؟نعم هناك أضرار بسيطة وهي:1- اسهال.2- طفح جلدي.3- جفاف نتيجة لفقدان السوائل من جراء حرارة الضوء.4- تجرح في العينين وذلك حين تغطيتهما بشاش خشن مما يؤثر على قرنية العينين أثناء فتح عين الطفل او الضغط عليهما.5- اقفال الانف من جراء الخطأ في ربط العينين والانف بشدة.6- تغير في لون الجلد وخاصة اذا كان السبب المباشر.ثانياً: تعرض الطفل لأشعة الشمس، ولكن يجب ان يتم ذلك إما في أول النهار أو آخره.. مع ملاحظة خلع ملابس الطفل كي يتعرض إلى كمية أكبر من أشعة الشمس ولمدة 10إلى 15دقيقة في كل مرة. ثالثاً: تغير الدم:ويمكن عمله اذا زادت نسبة الصفراء على الحد الطبيعي بمقارنتها كما ذكرنا على الرسم البياني وهذا العلاج قد انقذ الكثير من الاطفال من مضاعفات البليروبين ولكن هناك مشاكل تنشأ منها:1- نقل بعض الامراض خاصة اذا لم يتم فحص الدم فحصاً دقيقاً ومنها الايدز الالتهاب الكبدي والامراض الاخرى التي تنتقل عن طريق الدم.2- اثناء القسطرة ممكن يؤدي الى ثقب في الاوعية ونزيف داخلي او انسداد الدم عن الاطراف مما قد تؤدي الى تلف ذلك الجزء.3-هبوط في الضغط.4- التهاب الامعاء والكولون المنخر.5- نقص الصفائح.اليرقان النوويوهذا من الامراض الناتجة عن ارتفاع مادة الصفراء وبخاصة غير المباشر، حيث إن هذا يدخل الى خلايا الدماغ ويترسب بها ويعطل وظائف بعض الخلايا وعادة ينتج عندما يكون مستوى البيليروبين اكثر من 20ملغ/ دسل في الدم او اقل من ذلك اذا صاحبه تجرثم، التهاب سحايا، انحلال في الدم، نقص الاكسجين هبوط الحرارة. نقص السكر في الدم، او كان الطفل خريجاً فكل تلك العوامل تساعد على شدة ارتفاع البيلروبين في الدم ومضاعفاته.ما الأعراضتعتمد الاعراض على المدة التي يتعرض لها المخ وتركيز مادة الصفراء وكذلك التأخر وهذا هو المهم في العلاج وخصوصاً العلاج الضوئي وتغير الدم.فأول الاعراض المبكرة: الوسن، قلة التغذية، نقص استجابة منعكس مورو (وهذا أحد الاختبارات لسلامة المخ).أما العلامات المتأخرة: فهي: 1- ارتفاع النافوخ.2- مواضع تشنج ظهري.3- حركات لا ارادية في عضلات الوجه واليدين.4- تشنجات.5- شلل دماغي رقص كنعي.6- صمم عصبي.7- تصلب في العضلات وخاصة الاطراف.العلاجكلما بدئ بتغيير الدم مبكراً تحاشينا المضاعفات إذ إن بعض الاطفال يتوفى من شدة المضاعفات، والآخرون يتحسنون، ولكن بعد مدة تتراوح بين 2- 3اشهر والبعض الآخر تظهر المضاعفات بعد سنة او سنتين وفي حالات قليلة تظهر عند دخول الطفل المدرسة.لذا يمكننا تلخيص بعض الاحتياطات في حالة ظهور اليرقان:1- إذا ظهرت اعراض او علامات اليرقان يجب الذهاب الى المستشفى وبخاصة في أول يوم بعد الولادة.2- عدم الاعتماد على العين المجردة في تقويم مدى شدة الاصفرار.3- إذا بدأ الاصفرار في اليوم الثاني او الثالث يمكن اعتبار ذلك يرقاناً طبيعياً ومع ذلك يجب الذهاب الى المستشفى للتأكد من ذلك.4- عدم توقف الرضاعة الطبيعية مدة طويلة في حالة اليرقان الطبيعي وتحت اشراف الطبيب.

صاحبة_السمو
30-07-2006, 09:40 AM
شكرا عالمعلومات

marh
31-07-2006, 06:58 PM
بارك الله فيك

roghaye
31-07-2006, 07:59 PM
مشكووووووووره اختي

dana2
31-07-2006, 10:18 PM
مشكورة اختي على المعلومات الهامة

keen
06-08-2006, 12:02 AM
بارك الله فيك

Glnar77
07-08-2006, 09:36 AM
جزاك الله ألف خير

الاقصى ينادي
09-08-2006, 09:08 AM
مشكورين عالمرور

الشافي هو الله
29-04-2008, 06:23 PM
اليرقان عند حديثي الولادة
اليرقان هو زيادة في مادة البايلروبين في الدم
Bilirubin
وهو الصبغة الصفراء التي تنتج خلال عملية تكسير كريات الدم الحمراء وهي عملية طبيعية ويقوم الدم بنقل البايلروبين الىالكبدوهناك تحضر قبل التخلص منها من قبل الامعاء الدقيقة وهكذا تخرج من جسم الطفل
ولكن في بعض الاطفال يكون هناك مشكلة في الجسم للتخلص من هذه المادة فتزداد كميتها في الدم وتظهر في الجلد وهذا سبب تلون الجلد باللون الاصفر واصفرار العينين
اسباب المرض
يكون كبد الطفل غير مستعد او مكتمل للتخلص من هذه المادةبحيث يظهر اليرقان اول 24 ساعة من ولادة الطفل#
عدم توافق فصيلة الدم للطفل مع فصيلة دم الام ممايسبب موت كريات الدم الحمراءاو زيادة في كريات الدم
سبب وراثي نقص او فقدان لانزيمات معينة مثل بايرفيت كاينز او جلوكوز 6 فوسفيت اثناء الولادة
الاصابة بالعدوى بسبب بكتيريا او فيروس او أي جراثيم
امراض الكبد مثل انسداد او غياب احد القنوات او انتفاخ الكبد
حليب الام وهو نادرا مايسبب اليرقان وهنا ينصح بايقاف الرضاعة الطبيعية
اعراض المرض
اصفرار جلد الطفل واصفرار بياض العينين
يبدا الاصفرار في الوجه وينتقل الى الصدرثم البطن واخيرا الارجل واليدين
يصبح الطفل خاملا ولايرضع كثيرا أي تقل شهيته للرضاعة ويكون ميالا للنوم
اذا زاد تركيز البيلروبين يمكن ان يسبب ضرر للدماغ والاعصاب
حمى وارتفاع في درجة الحرارة تشنجات وتاخر في النمو
بكاء مستمر للطفل
شد عضلي في جميع عضلات الجسم
تقوس في الرقبة والظهر
كيفية تشخيص المرض
فحص دم دقيق لمعرفة نسبة تركيز المادة الصفراء في دم الطفل
اذا كان هناك شك بان مرض اخر سبب اليرقان يجرى فحص التراساوند لفحص الكبد

ultrasonography (ultrasound).
كيفية التعامل مع اليرقان
يعتمد على نسبة تركيز المادة الصفراء في الدم والوقت الذي قضاه الطفل في الرحم وحالته بعد الولادة
اذا كان الطفل قد اكمل 37 اسبوع داخل الرحم او اكثر ولم يكن لديه امراض اخرى تكون الحالة بسيطة تزول مع الوقت خلال اسبوع لاسبوعين ويكتمل نمو الكبد بشكل طبيعي مع مراعاة ارضاع الطفل بشكل جيد
اذا كان الطفل غير مكتمل النمو قضى اقل من 37 اسبوع في رحم الام يتم معالجة الطفل بالضوء او مايسمى فوتو ثيرابي phototherapy
وفيه يعرض الطفل للضوء الابيض لتقليل التركيز من المادة الصفراء في جسمه
وفي بعض الحالات تستدعي تغيير دم الطفل كاملا واعطاءه دم نظيف جديد من بنك الدم
Exchange transfusion
خطورة المرض
اليرقان اذا لم يعالج يسبب اعراض خطيرة في الدماغ مثل فقدان السمع وتدمير خلايا الدماغ وبالتالي الوفاة
اسباب تزيد من نسبة حصول اليرقان عند الاطفال
اذا كان للطفل اخ او اخت اصيبوا بالمرض سابقا
عمر الام من 25 فمافوق اثناء الولادة
طفل غير مكتمل حمل اقل من 37 اسبوع
كدمات على جمجمة الطفل اثناء الحمل او الولادة
الاطفال الذكور معرضين اليرقان اكثر من الاناث
من المهم التاكيد ان الرضاعة الطبيعية في بداية الولادة تساعد الطفل على التخلص من المادة الصفراء وسرعة الشفاء

أم شاهين
30-04-2008, 01:08 PM
الف شكر لك الشافي علىالله

واليرقان يصيب اغلب الأاطفال

الشافي هو الله
01-05-2008, 06:52 PM
مشكووووووووووووورة اختي ام شاهين على المرور الكريم حفظك الله ورعاك وعلى طريق الحق سدد خطاك

أم الحلى
06-01-2009, 01:03 PM
بسم الله الرحمن الرحيم :موضوع وجدت انه راح يفيدكم نقلته لكم
يرقان الطفل حديث الولادة

تصاب نسبة كبيرة من الأطفال حديثي الولادة بإصفرار في لون الجلد والعينين و هو ما يسمى باليرقان أوأبو صفار أوتسميات أخرى حسب البلدان يظهر اليرقان عادة في اليوم الثاني أو الثالث بعدالولادة أما اليرقان الذي يلاحظ من اللحظة الأولى لولادةالطفل فهو حالة مرضية خاصة ولا ينطبق عليها كل ما سيرد في هذه الصفحة و كل يرقان يلاحظ منذ اللحظة الأولى للولادة يستدعي استشارة طبيب الأطفال مباشرة دون أي تأخير لأنه قد يخفي خلفه أمراض هامة.

أكثر حالات اليرقان عند الطفل حديث الولادة تسمى باليرقان الفيزيولوجي و كلمة فيزيولوجي تعني انه يرقان طبيعي وسيزول من تلقاء نفسه

ما هو اليرقان :

اليرقان هو ارتفاع في قيمة مادة في دم الطفل تسمى البيليروبين و البيليروبين ينتجه جسم الإنسان بشكل طبيعي من تحطم الكريات الحمراء ثم يقوم الكبد بإلتقاط هذه المادة وطرحها عن طريق البراز و خلال هذه العملية الطبيعية تكون قيم بيليروبين الدم عند الطفل ضمن الحدود الطبيعية ولا يظهر اللون الأصفر على الطفل

لماذا يحدث اليرقان :

يحدث اليرقان عند بعض الأطفال حديثي الولادة نتيجة لعدة أسباب وأهمها هو عدم نضج الكبد عند الطفل بحيث أن الكبد لا يستطيع التخلص من كمية البيليروبين الزائد في الدم كذلك زيادة انتاج البيليروبين في هذه الفترة من حياة الطفل و زيادة إمتصاص البيليروبين من أمعاء الطفل و يؤدي
ارتفاع قيم البيليروبين الى ظهور اللون الأصفر في الجلد و العينين و أول ما يظهر اللون الأصفر على وجه الطفل ثم يتجه ظهور اللون نحو الاسفل نحو الصدر ثم البطن وأخيرا القدمين

ما هي خطورة اليرقان على الطفل حديث الولادة :

أكثر حالات اليرقان عند الأطفال حديثي الولادة هي حالات سليمة و تزول لوحدها و لكن أحيانا إذا حدث إرتفاع شديد في قيم البيليروبين يمكن أن يكون اليرقان خطيرا جدا و يؤدي الى تراكم هذه المادة في دماغ الطفل وتأذي الدماغ و إصابة الطفل بحالة خطيرة تسمى اليرقان النووي و قد يصاب
نتيجة لذلك بالتخلف العقلي والشلل الحركي

"متى يصبح اليرقان خطرا :

تختلف قيم البيليربين التي يصبح عندها اليرقان خطرا على الطفل و ذلك حسب وزن و عمر الطفل و وجود حالة مرضية معينة لديه و يتم تحديد قيم البيليروبين من خلال معايرة هذه المادة بأخذ عينة من دم الطفل وأفضل طريقة يلجأ اليها الاهل هي زيارة الطبيب وهو الذي يقرر حاجة الطفل لأي إجراء مثل هذا

كيف تعرف فيما إذا كان طفلك مصاب باليرقان :

يكون لون الطفل حديث الولادة أحمر داكن عادة ومن الصعب على الأهل غالبا معرفة وجود لون أصفر في جلد الطفل إلا إذا هذا اللون شديدا ومن الأمور التي تسهل اكتشاف وجود اليرقان هو ضغط جلد الطفل بشكل بسيط و ملاحظة تغير لون جلد الطفل نحو الاصفر و أفضل مكان لذلك هو جبهة او أنف الطفل و يجب ملاحظة لون الطفل تحت ضوء الشمس العادي أو ضوء النيون لان هناك أمور بسيطة تعطي انطباعا كاذبا بأن لون الطفل أصفر بكثير مما هو في الواقع لذلك يجب عدم
ملاحظة لون جلد الطفل تحت لون لمبة حمراء و يجب عدم إلباس الطفل ثيابا صفراء خلال فترة اليرقان لأن ذلك يوحي بأن لون الطفل زائد الإصفرار و كل ذلك طبعا لا يغني عن
أخذ رأي الطبيب

معالجة اليرقان عند حديث الولادة :

الحالات الخفيفة والمتوسطة من اليرقان تزول لوحدها دون علاج أما حالات اليرقان الشديد فتحتاج للعلاج في المشفى بواسطة لمبات نيون خاصة أو بتبديل دم الطفل و يجب التأكيد هنا أن ضوء النيون العادي في المنزل لا يفيد في العلاج و كذلك اعطاء الماء و السكر للطفل أو السيروم
السكري و من الأمور التي تساعد على سرعة زوال اليرقان هو التأكيد على الإكثار من الإرضاع الوالدي

حالة خاصة :

حالات قليلة جدا من يرقان حديث الولادة تحتاج لإيقاف الإرضاع الوالدي لعدة أيام وهذا يقرره طبيب الأطفال فقط.

احلام كرم
07-01-2009, 03:40 AM
بارك الله فيكي عزيزتي
موضوع مميز شكراً لجهودك وفعلاً هو موضوع تخافه الامه ولكن نصيحة لكل أم لا تخافي مادام اليرقان في حالة غير مخيفة
وصحيح أن اللبات الموجودة في البيت والسكر غير مفيد وللأسف يعتقد كثير من الاهل أن اللبات هي شبيهة بالموجودة في المستشفيات
أما بالنسبة للسكر فمن الخطأ الكبير إعطاء الطفل السكر فهو يزيد من حالة اليرقان
أشكرك عزيزتي على المعلومات بارك الله فيكي

دنيا الفرح
07-01-2009, 05:41 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير وفعلا معلومات مهمة عن اليرقان .

داااانة
07-01-2009, 06:25 AM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

أم الحلى
07-01-2009, 09:17 PM
لكم مني اجمل تحية وشكرا على المرور